7 حقائق يجب أن تعرفها عن كوكب كيبلر

قام العلماء في وكالة ناسا بالإعلان عن اكتشاف كوكب جديد يوم الخميس 23 يوليو 2015 الماضي  وهو كوكب كيبلر 452b وهو معروف باسم أخر وهو earth 2.0 والكوكب كبير الحجم ويشبه كوكب الأرض ويعتبر ابن العم له وفور الإعلان عن اكتشاف الكوكب قرر المعظم السفر له والعيش عليه وهو أكبر من كوكب الأرض بحوالي ستون بالمائة ولكن لم يتم حتى الآن اكتشاف أي أنهار أو محيطات وينتمي الكوكب الجديد لمجموعة الدجاجة ولكن إن كنت تفكر جديا في السفر للكوكب عليك أن تعرف بعض الحقائق عنه والتي سوف نتعرف عليها في هذا المقال.

 

7 حقائق يجب أن تعرفها عن كوكب كيبلر

 

التشابه بين الأرض وكوكب كيبلر

تعتبر الحقيقة الأولى هي أن كوكب كيبلر يشبه  إلى حد يعيد كوكب الأرض وقد صرح العلماء في وكالة ناسا أنه يمكننا أن نلق عليه لقب إبن العم لكوكب الأرض نظرا لأن التشابه كبير بينه وبين كوكب الأرض.

 

السنة على كوكب كيبلر

أما الحقيقة الثالثة فهي أن  عدد أيام العام الواحد على كوكب كيبلر يقترب من عدد أيام السنة الواحدة على كوكب الأرض فعدد الأيام في كيبلر هو 385 يوم بفارق 20 يوم فقط عن أيام السنة على كوكب الأرض .

 

الحياة على كوكب كيبلر

درجة حرارة كوكب كيبلر تسمح للعيش على سطحه وتعطي أمال كبيرة وضخمة لمن يريد الانتقال للعيش عليه في المستقبل وترك كوكب الأرض.

 

البراكين

صرح العلماء في وكالة ناسا الفضائية أن كوكب كيبلر قد يكون به بعض البراكين وخصوصا أن الكوكب يوجد على سطحه مياه لأن درجة الحرارة بالكوكب تسمح بوجود الماء على سطح كوكب كيبلر  .

 

الجاذبية

كوكب كيبلر كبير عن كوكب الأرض ولكن ليس بكثير ويوجد بالكوكب ضعف درجة الجاذبية الأرضية الموجودة على كوكبنا ولكن العلماء يشكون في أننا سوف نتحمل هذه الجاذبية أم لا وهل سيمكننا التكيف عليها بسهولة ؟ وقد أكد العلماء في ناسا أنه يمكن التكيف على الوضع مع العيش على سطح الكوكب.

 

النباتات على كوكب كيبلر

نجم كوكب كيبلر كبير في الحجم عن الشمس وذلك لا يعني فقط أن الكوكب يتلقى الضوء والحرارة أكثر من كوكب لأرض بل يعني أيضا أن حياة النباتات ستكون مزدهرة بشكل أكبر عن النباتات في كوكب الأرض و  يعنى أيضا  أن الزراعة على الكوكب سوف تكون رائعة  .

 

العيش هناك مستحيل

رغم أن كوكب كيبلر مناسب للحياة من درجة الحرارة والضوء والماء والجاذبية إلا أن الانتقال للعيش هناك في الوقت الراهن يعتبر أمر مستحيل لأن كوكب كيبلر يبتعد عن كوكب الأرض بأكثر من  1400 سنة  ضوئية وبذلك سوف تكون الرحلة طويلة جدا وسوف تحتاج لوقت طويل حتى تصل لهنأك وعليك الانتظار حتى يصل العلماء لاختراع يمكنك من الوصول للكوكب الجديد في وقت قصير .

 

التعليقات مغلقة.