7 أشياء قد تحدث إذا اختفت الشمس

هل فكرت يوماً ماذا قد يحدث إن اختفت الشمس عن عالمنا؟! فالشمس تعتبر جزء لا يتجزأ من المجموعة الشمسية وهي مصدر التدفئة لكوكب الأرض وللكائنات الحية كافة، وبدونها لم تكن للحياة وجود على سطح الأرض بل سيكون مجرد فضاء واسع وبارد لا يمكن العيش عليه، ولا يقتصر دور الشمس على التدفئة فقط بل يتسع دورها إلى أبعد من ذلك بكثير فلها تأثير على قوة الجاذبية والقمر وغيرها من الأمور التي سنكتشفها سوياً خلال المقال الذي نستعرض فيه 7 أشياء قد تحدث إذا اختفت الشمس.

فعند اختفاء الشمس لمدة 8 دقائق فقط سيؤثر ذلك على قوة الجاذبية ويؤدي إلى اختفائها، أما إذا اختفت الشمس لمدة 9 دقائق فقط يمكن أن نغرق في الظلام وقد يتطور الأمر إلى انهيار الغلاف الجوي الذي يحمي الأرض من الإشعاع الفضائي.

7 أشياء قد تحدث إذا اختفت الشمس

  • اختفاء قوة الجاذبية

إذا اختفت الشمس لمدة 8 دقائق فقط سيؤدي ذلك إلى اختفاء قوة الجاذبية، فإذا اختفت قوة الجاذبية المتولدة من الشمس، ستتوقف حركة دوران الكواكب ومن ثم سيؤدي ذلك إلى إطلاقها في مسار مستقيم في الفضاء بلا نهاية.

  • الغرق في الظلام

إذا اختفت الشمس لمدة 9 دقائق فقط يمكن أن نغرق في الظلام، قد لا نلاحظ ذلك على الفور نتيجة سرعة الضوء ولكن بعد مرور تسع دقائق على اختفاء الشمس ستغرق البشرية في ظلام تام.

  • اختفاء القمر

إذا اختفت الشمس فلن نتمكن من رؤية القمر مرة أخرى، وذلك لكون القمر يعكس فقط ضوء الشمس، أما النجوم فتظل لامعة كما هي لن تتأثر وذلك لأن النجم ما هو إلى شمس ولكنها بعيدة.

  • التعرض لدرجات برودة شديدة

عندما تختفي الشمس لأيام معدودة، يتعرض كوكب الأرض لدرجات برودة شديدة، حيث تبلغ درجة حرارة الأرض 300 كالفن ولكن عند اختفاء الشمس لمدة شهرين ستقل درجة حرارة الأرض إلى 150 كالفن ثم تقل إلى 75 كالفن في 4 شهور فقط، وللعلم فإن درجة تجمد الماء هي 273 كالفن.

  • نمو الكائنات الدقيقة

عند اختفاء الشمس لعدة أيام فلن ينجو من ذلك إلا الكائنات الدقيقة التي تعيش داخل قشرة الأرض ولا تحتاج إلى الشمس حيث تستبدلها بحرارة لب الأرض الداخلي ولكن بالتأكيد ستندثر أغلبية البكتريا مع اختفاء الشمس.

  • انعدام التمثيل الضوئي

لن تتمكن النباتات من القيام بأي عمليات تمثيل ضوئي وذلك بعد انقطاع الضوء بشكل مباشر عنها، ولكن وجودة الأوكسجين سيمنحها فترة من الوقت للبقاء لوقت قليل.

  • انهيار الغلاف الجوي

مع اختفاء الشمس لمدة طويلة يمكن أن يؤثر ذلك على الغلاف الجوي ويؤدي إلى انهياره بالإضافة إلى تجمد المحيطات وانهيار درجة حرارة الأرض إلى ما تحت 400 فهرنهايت، أما انهيار الغلاف الجوي سيؤدي إلى ترك كوكب الأرض دون درع يحميها من الإشعاع الكوني الذي يأتي من الفضاء.

التعليقات مغلقة.