7 وجهات آمنة للسفر خلال عطلة الصيف

عند اختيار الوجهة المميزة التي تريدها لعطلة صيفية رائعة يمكنك أن تختار واجهة أمنة في ظل الهجمات الإرهابية التي زادت في الفترة الأخيرة بشكل كبير وأصبح الجميع يخافون من السفر حرصاً على أنفسهم وعلى أطفالهم ولكن نحن سنعرض لك 7 من الوجهات الآمنة التي يمكنك السفر إليها  لتستمع بالمناظر الطبيعة الخلابة وتكون في مأمن من الخطر.

 

7 وجهات آمنة للسفر خلال عطلة الصيف

 

ناورو

تقع ناورو في ميكرونيزيا التي تقع في شمال شرق أستراليا وتعتبر ناورو أصغر دولة جزيرة بالعالم ويوجد بها مجموعة رائعة من الشواطئ وأيضا هناك بقايا الاحتلال الياباني في ناورو في ظل الحرب العالمية الثانية فسوف تستمع بجو رائع وخلاب مع مشاهدة التاريخ والماء من حولك.

 

كاليدونيا الجديدة

تقع كاليدونيا في الأراضي الفرنسية الواقعة خارج الإقليم في جنوب المحيط الهادئ، يوجد في كاليدونيا مجموعة كبيرة من الشواطئ وأيضا بحيرات مندرجة في قائمة اليونسكو وهي مشتهرة بالماء الصافي وأيضا الشعاب المرجانية الجميلة، كما تعتبر  من أجمل الأماكن الآمنة للغوص.

 

فيتنام

تعتبر دولة فيتنام من أجمل الأماكن التي تدخر مجموعة من السبل الجميلة التي تجعل الزائرين يستمعون بالماء الزمردي وأيضا أبراج الحجر الجيري الذي يقع في خليج هالونج وكذلك هناك حقول الأرز في مناطق الريف ويوجد بها مجموعة رائعة من المعابد والطعام اللذيذ.

 

تايوان

إن كنت تحب الثقافة وزيارة المتاحف المختلفة يمكنك فعل ذلك في تايوان، كما يمكنك أن تكتشف المطابخ المتعددة هناك، فتعتبر تايوان من أجمل الواجهات التي يمكنك أن تسافر لها فسوف تستمع بمشاهد ثقافية وأيضا أكشاك بجميع الأسواق ويمكنك أن تتذوق الطعام الرائع لشرق آسيا ويوجد بها بعض المنتزهات ويمكنك أن تشاهد ينابيع الماء الساخن هناك.

 

بولينيزيا الفرنسية

تعتبر بولينيزيا الفرنسية من أفضل الوجهات المثالية التي يمكنك أن تقضي بها شهر العسل، يوجد بها مجموعة كبيرة من الجزر تاهيتي وأيضا بورا بورا ، سوف تقضي عطلة جميلة بين الفنادق وكذلك الشواطئ التي لا يوجد مثلها ويمكنك أن تمارس الرياضة المائية والاستمتاع بكافة سبل الترفيه هناك.

 

الرأس الأخضر

يوجد بها عشرة جزر متعددة وهي في قبالة سواحل السنغال ولكن طابعها الخاص يجعلها جميل، ويمكنك أن تستمع بالشمس وأيضا المأكولات الجميلة من المطبخ البرتغالي والجزر تختلف في أوقات معينة في العام الواحد ويوجد هناك مجموعة كبيرة من المهرجانات التي تجعل السائحين يتمتعون لأقصى درجة.

 

إستونيا

لها سحر خاص يجعلها متميزة بين باقي المدن الأوربية الأخرى، تجمع إستونيا مجموعة متنوعة من التاريخ وكذلك الهندسة المعمارية المختلفة، كما تدمج إستونيا بين جمال عاصمة تالين وكذلك البلدة القديمة التي تم إدراجها في قائمة اليونسكو، فهي ترضي جميع الأعمار ومختلف الأذواق ولكن كثافتها السكانية تعتبر منخفضة في ريف إستونيا، فستتمكن من الاسترخاء بين مساحات شاسعة من المساحات الواسعة الخضراء وهي تعد غذاء لمحبين الطبيعة الخلابة.

 

التعليقات مغلقة.