سبعة كواكب صالحة للعيش عوضاً عن الأرض

هل سئمت من كوكب الأرض، هل تكره مايفعله الإنسان من تخريب وتدمير لهذا الكوكب، هل تحزنك الحروب، والقتال بين البشر لأسباب واهية، لحسن الحظ هنالك الكثير من الكواكب خارج مجموعتنا الشمسية والتي توجد في المنطقة القابلة للسكن ولها حجم مماثل للأرض ولها نجوم تدور حولها كما تدور الأرض حول الشمس ونذكر منها أفضل سبعة كواكب تصلح للعيش بدلاً من كوكب الأرض.

 

سبعة كواكب صالحة للعيش عوضاً عن الأرض

 

– Gliese – 163c

أكتشف فريق دولي من علماء الفلك باستخدام تلسكوب المرصد الأوروبي الجنوبي في تشيلي في شهر سبتمبر  كوكب (جليزا 163 سي) وهو يدور حول النجم (جليزا 163) ويبعد عن الأرض حوالي 50 سنة ضوئية، كما تبلغ كتلة هذا الكوكب حوالي سبعة أضعاف كتلة كوكب الأرض، ويستغرق 26 يوماً فقط للدوران حول النجمة الخاصة به.

 

– Kepler – 62f

ثاني كوكب يحتمل أن يكون صالح للسكن، ويدور هذا الكوكب حول النجم (كيبلر 62 ) وحجمه أصغر من حجم الأرض وهو من أكثر الكواكب الشبيهه بالأرض والتي تم العثور عليها في المنطقة الصالحة للسكن.

 

– Tau Ceti e

واحد من خمسة كواكب تدور حول النجم (Tau Ceti ) والتي تبعد حوالي 12 سنة ضوئية وتبلغ كتلة هذا الكوكب حوالي خمسة أضعاف كتلة كوكب الأرض .

 

– Kepler – 22b

علي الرغم من بعد هذا الكوكب عن الأرض حوالي 600 سنة ضوئية وكبره بمرتين عن الأرض، الا أن فترة مداره والتي تبلغ 290 يوما تجعله مشابه بحد كبير الى كوكب الأرض، ونجمه المضيف مشابه أيضاً للشمس ولكنه أصغر قليلاً وأكثر برودة، ومن غير الواضح حتى الآن أذا كان هذا الكوكب غازي أم صخري أم سائل على الرغم من وجود سحب في غلافه الجوي.

 

– Gliese – 667Cc

وتم أكتشاف هذا الكوكب في فبراير 2012م وتبلغ كتلته 4 مرات ونصف كتلة الأرض، يقع على بعد 22 سنة ضوئية يدور حول النجم (جليزا 66 سي) على مسافة أقرب من قرب عطارد للشمس، وهذا الكوكب شبيه كوكب الأرض في درجات الحرارة ويسمي هذا الكوكب بالأرض الهائلة وهو مصطلح يطلق على الكواكب الصخرية خارج المجموعة الشمسية والتي تكبر الأرض حجماً.

 

– Gliese – 581g

وهو أول كوكب تم الاعتقاد بقابليته للسكن، وتم اكتشافه عام 2010م يدور حول النجم (جليزا 581) والذي يبعد عن الأرض حوالي 20 سنة ضوئية، ويدور هذا الكوكب حول نجمه المضيف مرة واحدة كل 37 يوما مما يجعله يظهر نفس الجزء باتجاه نجمه دائماً، أي أن هذا الكوكب مضيء باستمرار من جهه ومظلم باستمرار من الجهه الأخرى، وهو موجود بالمنطقة الصالحة للسكن، ويتميز باعتداله فهو من الكواكب المعتدلة خارج مجموعتنا الشمسية مما يجعله محافظا علي المياه والحياة مثل كوكب الأرض.

 

– Kepler – 62e

ويعتبر هذا الكوكب من أحدث الكواكب المكتشفة ضمن نطاق مجموعة الكواكب خارج مجموعتنا الشمسية والتي تصلح للسكن، تم اكتشافه في أبريل 2013م ويبتعد هذا الكوكب حوالي 1200سنة ضوئية عن كوكب الأرض، ويدور حول النجم (كيبلر 62) وهو أصغر قليلا وأكثر برودة من شمسنا.

التعليقات مغلقة.