7 أشياء مدهشة في كوكب اليابان الشقيق!

يُمكننا أن نُطلق على دولة اليابان «الكوكب» الشقيق نظراً لقواعده وعاداته وتقاليده المتفردة، وعلى الرغم من الأحداث التي تعرضت لها في الحرب العالمية إلا أنها قامت مرة أخرى وحققت نهضة كبيرة بإرادة فولاذية.

هي عالم مختلف وليست دولة فحسب نظراً للمبالغة في بعض الأشياء التي تتبعها ولا تجدها في أي موجتمع آخر، ولكن من المؤكد أنها نجحت في تقديم الكثير من الأشياء للبشرية طوال السنوات الماضية.

«سبعات» يستعرض لكم، خلال الأسطر المقبلة، أغرب 7 الممارسات والعادات في اليابان ومنها: موت المتقدمين في العمر وحيدين، وقوع الجريمة معدوم، عدم تعيين حاجب للمدرسة.

 

الموت الوحيد

من المعروف أن الشعب الياباني يتميز بالأعمار الطويلة، وأغلب المعمرين يموتون وحيدين في الكثير من الأوقات ولا يتم اكتشاف الجثة إلا بعد أشهر أو سنوات وتُعرف هذه الحادثة بـ «كودوكوشي».

الغريب في الأمر أن هناك شركات تقوم بتنظيف الشقق من عفن الجثة بعد أن تتحلل، حيث يتعرض المعمرون إلى حالة من الاغتراب الاجتماعي مع كبر أعمارهم وتزيد نسبة الشيخوخة.

 

وقوع الجريمة

الجرائم منخفضة في اليابان ومن غير المسموح امتلاك العامة للأسلحة النارية وغيرها من الأسلحة الخفيفة أيضاً  أما السيوف التذكارية يتم ترخيصها من الشرطة أولاً.. كما أن الإدانة أمام القضاء الياباني كبير للغاية والذهاب إلى السجن من الأمور الحتمية حال الاتهام في أي قضية.

لاحظ!

اليابان ثاني أقل دولة في معدل جرائم بالعالم بعد موناكو الفرنسية.

 

النوم أثناء العمل

بالتأكيد فإن أصحاب العمل يشعرون بالضيق من الموظفين حال نومهم خلال فترة العمل والأم  غير مقبول في اليابان أيضاً  وبكن بصورة مختلفة وفقاً للوائح المتبعة هناك فهذا الأمر يعني أنك كنت تعمل بجد في المنزل.

ويُقرر أصحاب العمل بأن الموظف المرهق المخلص في عمله لا بأس بأن يحصل على قيلولة في العمل لدرجة أن هناك أفراد يقوموا بالتظاهر بالتعب في العمل للحصول على الإشادة ولكن في حقيقة الأمر فإن القيلولة تؤثر بالإيجاب على زيادة الإنتاجية.

 

حاجب المدرسة غير موجود

في كوكب اليابان الشقيق لا يُوجد حاجب للمدارس يقوم بأعمال التنظيف مثلما يحدث في الدول الغربية والعربية ولكن في اليابان الأمر مُغاير تماماً حيث ترفض الدولة هذه الوظيفة من أجل تقويم الأطفال.

ويكون ذلك عن طريق تعليم الأطفال التظيف بأنفسهم في أوقات محددة يوميًا لتنظيف الفصول والممرات والحمامات كما تسير الإدارات المدرسية بمبدأ «ساعد نفسك بنفسك» ويقوم الأطفال بتنظيف الفصول بعد الإنتهاء من تناول وجبة الغداء.

 

الجراحة التجميلية للأسنان

في اليابان من معالم الجمال الأسنان المتعرجة وغير المستوية على عكس الكثير من البقاع في العالم حيث تقوم النساء في اليابان بعمل عمليات تجميلية من أجل إعوجاج الأسنان إذا كانت معتدلة وجعلها غير منتظمة.

 

تبني البالغين

في اليابان يحترموا للغاية فكرة التبني باعتبارها من العادات الاجتماعية المميزة التي لها الكثير من الفوائد وخاصة تبني البالغين بين 20 إلى 30 عام، والأغلبية من الذكور، عن طريق السماح للرجال الذين ليس لديهم أولاد تبني البالغين.

وفي الكثير من الأحيان يقوم الرجال أصحاب العيش الهنئ بتبني أحد الذكور البالغين قبل الوفاة حيث يرثه ويُكمل مسيرته ويحمل اسمه.

 

البقشيش أو الإكرامية

بشكل قاطع لا يوجد في اليابان ما يُعرف بالإكرامية والبقشيش إطلاقاً، ولا يقبل الأفراد هذا الأمر مثل: سائقي السيارات الأجرة – المطاعم – عمال الفنادق، ويعتبرون ذلك الأمر إهانة بالغة.

وبالنسبة للشركات والمؤسسات الضخمة في اليابان تُقدم الخدمة الجيدة بنفس المقابل المادي دون طلب أو انتظار مبالغ إضافية باعتبار جودة العمل أحد الأجزاء الرئيسية من المبلغ الأساسي.

 

التعليقات مغلقة.