أغرب 7 معلومات عن كوكب الزهرة

 

يعد كوكب الزهرة هو أقرب كواكب المجموعة الشمسية إلى الأرض، وثاني الكواكب بُعدًا عن الشمس، ويُصنف أنه أحد الكواكب الصخرية، بجانب كل من عطارد، المريخ والأرض، ونتناول في هذا المقال أغرب 7 معلومات عن كوكب الزهرة.

  • كوكب الزهرة

أطلق اسم “Venus” على كوكب الزهرة، نسبة إلى إله الجمال والحب الروماني، أما في اللغة العربية؛ فقد سماه العرب بهذا الاسم نظرًا للونه، إذ أن الأزهر هو الأبيض المستنير، والزهرة تعني الكوكب الأبيض.

يطلق لقب توأم الأرض على كوكب الزهرة، نظرًا لوجود تشابه كبير بين الكوكبين في العديد من الأمور، وفي مقدمتها الحجم والتركيب، والظروف الحيوية المماثلة تمامًا، الأمر الذي يجعله الخيار الأمثل للبشر للانتقال إليه بدلًا من كوكب المريخ.

ويتكون كوكب الزهرة من ثلاث طبقات، وهي؛ القشرة الرقيقة، والوشاح؛ الذي يحتوي على صخورًا ساخنة، بالإضافة إلى اللب؛ الذي يضم معدن الحديد بحالته الصلبة، ويصل نصف قطر لـ3200 كيلومتر تقريبًا، فيما يبلغ طول أعلى مرتفع جبلي به حوالي 8.8 كيلومتر، ويُطلق عليه جبل ماكسويل.

ويبتعد كوكب الزهرة عن الشمس بحوالي 108 ملايين كيلومتر عند نقطة الأوج، و107 مليون كيلومتر بمنطقة الحضيض، وكانت أول زيارة إليه في عام 1962، وذلك عن طريق مسبار يُدعى “Mariner 2″، وقد استغرقت رحلة الوصول إليه أقل من أربعة أشهر.

وقد سبق رحلة المركبة “Mariner 2″، لاكتشاف كوكب الزهرة، محاولة أخرى في 21 فبراير عام 1961، عن طريق المسبار “فينيرا 1″، ولكن فُقد الاتصال به عقب 7 أيام من إرساله، عندما كان على بُعد 2 مليون كيلومتر من كوكب الأرض.

وهبطت مركبة الفضاء السوفيتية ” فينيرا 7″ على كوكب الزهرة، في 15 ديسمبر عام 1970، ليصبح أول هبوط على سطح كوكب آخر، وتتم أول عملية لنقل بيانات من هناك إلى الأرض.

ونستعرض خلال السطور القادمة أغرب 7 معلومات عن كوكب الزهرة، والتي لا يعرفها الكثيرون.

  • أغرب 7 معلومات عن كوكب الزهرة

  • اليوم من السنة

اليوم على كوكب الزهرة أطول من السنة، إذ أن اليوم عليه يساوي 243 يومًا أرضيًا، في حين أن السنة عليه تعادل 225 يومًا أرضيًا.

  • سقوط الثلوج

على الرغم من تشابه كوكب الزهرة الكبير مع كوكب الأرض، إلا أنه يختلف عن الأرض نهائيًا في أمر تساقط المياه، حيث تتساقط عليه ثلوج من المعادن بدلًا من المياه.

  • الجاذبية

تتشابه جاذبية سطح كل من الزهرة، أورانوس، نبتون وزحل في حدود 15% إلى كوكب الأرض.

  • البراكين

يملك كوكب الزهرة أكبر عدد من البراكين بالمقارنة مع كواكب المجموعة الشمسية الأخرى، حيث تتجاوز حاجز الـ1600 بركان.

  • كواكب يمكن رؤيتها

يوجد خمس كواكب ضمن المجموعة الشمسية يمكن رؤيتهم بالعين المجردة من على سطح الأرض؛ ودن الحاجة إلى استخدام تليسكوب، وهم؛ الزهرة، المريخ، عطارد، زحل والمشترى.

  • الصوت

بسبب الغلاف الجوي الكثيف على كوكب الزهرة؛ يكون الصوت أكثر عمقًا، الأمر الذي يؤثر على الأحبال الصوتية؛ ويجعلها تهتز أكثر ببطء.

  • أسخن كوكب

يعتبر كوكب الزهرة، هو أسخن كواكب المجموعة الشمسية، حيث تصل درجة حرارته إلى 470 درجة مئوية، ولمزيد من مقالات علوم يمكنك زيارة القسم المخصص له بالموقع من هنا.

التعليقات مغلقة.